السرقة عند الاطفال وطرق علاج سلوك السرقه عند الأطفال


السرقة عند الاطفال

السرقة نحو الاطفال هي سلوك يسعى فية الطفل اخد مالا يحق له دون استئذان, وتبدأ الإستيلاء كاضطراب سلوكي ملحوظ فى المرحلة العمرية من 4 الي 8 سنين وتبدأ بسرقة الأشياء الضئيلة فى البيت والمدرسة .

تعد هذه الإشكالية باعتبار شبح يلاحق الأباء والأمهات فى كل مقر ونسعى فى بعض المفردات المختصرة أن نتناول جوانب هذه الإشكالية, وإذا نظرنا بعين الواقع سنجد انه ليس هناك بما يسمي بالمستحيل فكما وجدت الإشكالية سوف نسعي جاهدين لوجود حلا لها ويجب علم ان الشئ الأكثر أهمية هو علم أشكال واسباب الإشكالية التي نواجها كي يمكننا حلها وفيما يأتي عرض مختصر لمشكلة الإستيلاء.

اشكال الإستيلاء

1- الإستيلاء الكيدية :
وتكون عقابا إما للكبار أو للأطفال نظرا لوجود دوافع عدوانيه من الطفل تجاه الأخرين
2- إستيلاء على حب التملك :
وهذا لتحقيق كيان ووجود مميز مزود بمستلزمات طفيفة كاللعب والممتلكات المخصصة التي تعين الطفل فى الأستقلالية
3- الإستيلاء حب للمغامرة والأستطلاع :
فنري بعض الأطفال يسرقون الثمار من بعض المزارع وهذا بعد عدم تواجد الحارس وذلك لايكون نتيجة لـ الجوع وإنما لحب الأستطلاع والمغامرة
4- الإستيلاء كاضطراب نفسي :
حيث يكمن خلف الإستيلاء بعض الأسباب النفسية وبعض الصراعات المرضية فى نفس الطفل فقد يسرق الطفل حصيلة تصورة ان الحياة عبارة عن اخذ لاغير دون منح
5- الإستيلاء لتحقيق الذات :
فقد يسرق الطفل لإشباع رغبة يجد نفسة فيها سعيدآ مثل إستيلاء على النقود لركوب دراجة مثل اصدقاءة

عوامل الإستيلاء

1- اساليب التنشئة الخاطئة مثل التدليل الزائد او القسوة الشرسة وعدم تعليم الطفل التفرقة بين ممتلكاتة المخصصة وممتلكات المخصصة بالأخرين
2- الإحساس بالحرمان
3- الإحساس بالغيرة
4- الرغبة فى التفاخر
5- الرهاب من العقوبة
6- رفاق السوء والقدوة السيئة
7- العناد والتمرد علي السلطة وخصوصا اذا قد كانت هذه السلطة قاسية فى التداول مع الطفل

أساليب الوقاية

1- تعميق الوازع الديني وقيم الأمانة لدي اطفالنا
2- التربية السليمة لأطفالنا من الطليعة بحيث نبتعد عن طرق القسوة أو التدليل الزائد
3- احترام ملكية الطفل وحقوقة
4- إشباع حاجات الطفل البيولوجية والنفسية مثل المأكل والمشرب والملبس

معالجة سلوك الإستيلاء نحو الأطفال

لأجل أن نعالج سلوك الإستيلاء نحو الأطفال لا بد أولا من علم الداعِي الذي أدى به إلى الإستيلاء. والوصول إلى الداعِي لن يجيء سوى عن طريق الجديد معه للتوصل إلى الدافع الذي أدى به إلى هذا.
من التصرفات المنتشرة لدى بعض الأطفال إستيلاء على النقود من المنزل أو الأدوات المدرسية من زملائهم في المدرسة، ذلك التصرف يُشعر العديد من الآباء والأمهات بالحرج والانزعاج في الوقت ذاته، بل ما لا يعرفه الكثيرون أن الأطفال الناشئين.
تحرير المقال
عن الكاتب
مقالات مشابهة

ليست هناك تعليقات:

أضف تعليقاً

أو يمكنكم الإتصال بنا من خلال النموذج التالي

الاسم بريد إلكتروني* رسالة*

التعليقات

فيس بوك