السيلوليت وأنواعه وطرق التعامل معه وعلاجه بشكل نهائي


تعريف السيلوليت:

يعد السيلوليت (بالإنجليزية: Cellulite) وضعيةٌ يتضح فيها البشرة على أنه غائرٌ ومتكتل، وعادةٌ ما يترك تأثيره على الأرداف والفخذين، كما يمكن أن يتضح في أنحاء أخرى، وينتج عندما تدفع الدهون النسيج الضام المتواجد تحت البشرة،وهو يصيب الرجال والنساء على السواء، ولكنه ذائع أكثر بين السيدات؛ وهذا نتيجة لـ التوزيع المغاير للدهون، والعضلات، والنسيج الضام، حيث إنّ 80-90% من السيدات عانين منه في فترةٍ ما من حياتهن، ويدعى السيلوليت نتيجة لـ مظهره بجلد قشرة البرتقال (بالإنجليزية: orange peel skin) كذلكً.

أنواع السيلوليت:


  • السليوليت المائي:
ذلك السيلوليت ينتج أساسا نتيجة لـ احتجاز الماء في الجسد. و يمكن أن تحددي ذلك النوع من السيلوليت حسب اتجاه انتشاره في الجسد. فالسيلوليت المائي يتضح أولا في الذراعين و ينبسط إلى الكاحلين و الساقين و الفخذين. و ذلك النوع ذائع نحو السيدات النحيفات، و من أبرز أعراضه هو الإحساس بثقل الساقين. و يمكن مقاتلة ذلك السيلوليت المائي عن طريق الذهاب بعيدا عن تناول سلع الألبان و الملح و التركيز على تناول فيتامينات E و C.

  • السليوليت الناتج من الدهون:

يكون ذلك السيلوليت حصيلة استهلاك الدهون كثيرا. و يتضح كثيرا ما في المؤخرة و الأرداف و الوركين. و يكون في غالب الأحيان في الأجسام السمينة أو نحو الأفراد الذين يتبدل وزنهم. و يمكن التخلص من ذلك السيلوليت عن طريق تناول العديد من البيض و الفواكه و الخضروات و الأسماك و الطيور المنزلية.


  • السليوليت الناتج من الكربوهيدرات

يتضح ذلك النوع من السيلوليت نتيجة لـ الإكثار من الحلويات و يكون كثيرا ما في البطن و الفخذين. و الأسوأ في ذلك النوع أنه وراثي، و مع ذلك يمكن القضاء عليه عن طريق الإمتناع عن تناول عصائر الفواكه و البطاطا و الذرة و التبطل عن تناول المأكولات الغنية بالكربوهيردات بعد الساعة السادسة في المساء.


أساليب دواء السيلوليت:

  • غسيل جاف بالفرشاة:
الفرشاة الجافة هي واحدة من أبسط الأساليب للتخلص من السيلوليت في الفخذين , ان عملية التنظيف الجاف تحسن الدورة الدموية و التصريف اللمفاوي , وإزالة تراكم السموم من طبقة البشرة العليا , وذلك بدوره يخفف من ظهور السيلوليت, و تحقق من استعمال فرشاة الجسد المصنوع من الألياف الطبيعية .

  • الفلفل الحريف:
الفلفل الحريف هو غذاء لحرق الدهون ، و مبالغة الدورة الدموية وتزايد التمثيل الغذائي. بالإضافة الي هذا ، فإنه يعين على التخلص من خلايا البشرة السيئة واستبدالها بخلايا سليمة قوية .

  • القهوة:
القهوة الخشنة يمكن أن تستخدم لفرك البشرة لإزالة خلايا البشرة الميتة وتحديث خلايا حديثة وصحية , بالاضافة الى هذا، شرب القهوة سوف يعين على مبالغة الدورة الدموية .

  • زيت الجونيبر:
زيت الجونبير يعمل علي إزاحة السموم و يمكن أن يعين في التقليل من احتباس السوائل ، وبذلك التقليل من فعالية السيلوليت .
تحرير المقال
عن الكاتب
مقالات مشابهة

ليست هناك تعليقات:

أضف تعليقاً

أو يمكنكم الإتصال بنا من خلال النموذج التالي

الاسم بريد إلكتروني* رسالة*

التعليقات

فيس بوك